أخر الاخبار

مصادر المياه العذبة كبيرة، وغير محدودة . صواب خطأ

مصادر المياه العذبة كبيرة، وغير محدودة . صواب خطأ المياه العذبة تمثل مصدر حيوي أساسي للكائنات الحية على كوكب الأرض، فالمياه العذبة هي المياه ذات الملوحة المنخفضة، حيث تحتوي على نسبة منخفضة من الأملاح والمعادن، وهذه المياه ضرورية للشرب والري والاستخدامات المنزلية وتدخل في الصناعة وأيضا في توليد الكهرباء، ولكن يتسلل إلينا تساؤل هام وهو هل مصادر المياه العذبة كبيرة، وغير محدودة . صواب خطأ.

ما هي أهم مصادر الماء العذب؟

المياه تعد أساس الحياة، وعلى الرغم من أن 71% من سطح الكوكب مغطى بالمياه، إلا أن مياه العذبة تمثل فقط 3% من إجمالي المياه الموجودة، وتوجد العديد من مصادر الماء وأهم هذه المصادر هي:

الأمطار

ترتفع درجات حرارة مياه البحار والأنهار والمحيطات، مما يتسبب في تحول المياه من الحالة السائلة إلى الحالة الغازية المعروفة باسم بخار الماء، بعد ذلك يبدأ بخار الماء في الصعود نحو الطبقات العليا من الغلاف الجوي، نظرًا لأن كثافته أقل من كثافة الهواء القريب من سطح الأرض.

مصادر المياه العذبة كبيرة، وغير محدودة . صواب خطأ


تتجمع كميات كبيرة من بخار الماء في الطبقات العليا من الغلاف الجوي، مكونة السحب التي بسرعة تبدأ في إسقاط الأمطار، وتعتبر مياه الأمطار عذبة لأن بخار الماء، عندما يصعد إلى الأعلى، يترك خلفه نسبة كبيرة من الأملاح وأي ملوثات كانت موجودة فيه ويتحول إلى ماء نقي.

المياه الجوفية

تعد مياه الجوفية واحدة من أفضل مصادر المياه العذبة، نظرًا لأنها معزولة عن التأثيرات الخارجية مثل الأنهار والبحيرات وملوثاتها، وعند هطول الأمطار على الأرض، تتسرب هذه المياه عبر التربة لتصل إلى الطبقات الجوفية الموجودة تحت سطح الأرض، وخلال مرورها عبر التربة، يتم تنقيتها من أية ملوثات قد تحملها.


عملية استخراج المياه الجوفية تتضمن حفر الأبار بعمق في الأرض للوصول إلى الطبقات الجوفية، ومن ثم يتم تمديد أنابيب للوصول إلى هذه الطبقات وسحب المياه منها، نظرًا للضغط الكبير الناتج عن وزن الأرض الذي يملأ هذه الطبقات الجوفية من الأعلى، تندفع المياه إلى الأعلى بشكل طبيعي عبر الأنابيب دون الحاجة إلى أي مضخات إضافية.

الينابيع

تحت طبقات الأرض العميقة، تتعرض الخزانات الجوفية لضغط هائل، مما يجبر المياه على اختراق التربة والصعود نحو السطح الأرضي، حيث تتدفق بسلاسة، ولكن يجب الإشارة إلى أن مياه الينابيع، والتي تمثل مصدرًا طبيعيًا للمياه العذبة، يتم استمرار تدفقها بشكل طبيعي دون تدخل بشري، بينما في حالة المياه الجوفية يتم استخراج المياه منها بواسطة البشر.

البحيرات العذبة

الأنهار تتشكل نتيجة تزويدها بالمياه من منابع دائمة مثل الينابيع، وغالبًا ما تكون مياه الأنهار نقية وعذبة بشكل عام ما لم يتعرض لها ملوثات خارجية، بالإضافة إلى ذلك، تعَد البحيرات مصادر للمياه العذبة.

الجليد والثلج

الأنهار الجليدية وتراكمات الجليد في القطبين الشمالي والجنوبي للكوكب تُعَدُّ مصادرًا للمياه العذبة، ومع ذلك، تواجه تحديات كبيرة في استخدام هذه المصادر بسبب صعوبة نقل وتحويل كميات كبيرة من الجليد إلى مياه سائلة.

فوائد المياه العذبة

المياه العذبة هي المياه التي تحتوي على تركيز منخفض من الأملاح، تمتلك المياه العذبة العديد من الفوائد الهامة منها:


المياه العذبة ضرورية لاستمرار الحياة فهي تستخدم لشرب البشر والحيوانات، وأيضا في الأنشطة المنزلية مثل الطهي والاستحمام والتنظيف.

تستخدم المياه العذبة في الري الزراعي لزيادة إنتاج المحاصيل وتحسين جودتها.

كما تستخدم في الصناعة لمجموعة متنوعة من العمليات الصناعية مثل التبريد.

المياه العذبة تعتبر بيئية مهمة للعديد من الكائنات الحية البحرية والبرية، تعيش العديد من الأنواع النباتية والحيوانية في الأنهار والبحيرات العذبة.


مجالات استعمال المياه العذبة

توجد العديد من المجالات التي يتم استعمال الماء العذب فيها بشكل أساس وهي:

الاستخدام الآدمي

الماء هو أساس الحياة لكل الكائنات الحية، سواء كانت نباتاتٍ أو حيواناتٍ أو بشر. 

يلعب الماء دورًا حيويًا في مجموعة متنوعة من الاستخدامات، بدءًا من شربه وصولاً إلى استخدامه في أعمال تنظيف المنازل والحفاظ على النظافة الشخصية للأفراد.

الصناعة

أظهرت الدراسات أن هناك نسبة تبلغ 22% من استخدامات المياه على مستوى العالم تُخصص لأغراض صناعية.

هذه الصناعات تشمل النفط وعمليات استخراجه.

كما يتم استخدام الماء كمذيب في العمليات الكيميائية وفي الصناعات الأخرى العديدة.

توليد الطاقة

تستخدم المياه في إنتاج الطاقة الهيدروكهربائية، وتتمثل هذه الطاقة في توليد الكهرباء من خلال استخدام الطاقة الميكانيكية للمياه والتي تحرك التوربينات المائية المتصلة بمولدات الكهرباء.

 وتعد الطاقة الهيدروكهربائية مصدرًا للطاقة متجددة ذات تكلفة منخفضة ولا تلوث بيئي.

الزراعة 

تشير الأبحاث إلى أن 69% من استخدامات المياه العذبة في جميع أنحاء العالم تتمثل في الزراعة.

 وتشير الإحصائيات إلى أن ما بين 15% إلى 35% من ممارسات الري ليست مستدامة.

 حيث يقوم المزارعون بالاعتماد على مياه سطحية ومياه جوفية في ري أراضيهم الزراعية.

تحلية مياه البحار

على الرغم من أن جميع المصادر السابقة للمياه العذبة هي مصادر طبيعية، إلا أن الإنسان اضطر إلى تبني استراتيجيات للحصول على المياه العذبة.

 يتم ذلك من خلال عمليات تنقية المياه غير العذبة والتخلص من الشوائب والملوثات والأملاح الموجودة فيها. 

بعض هذه العمليات تستخدم لتحويل المياه الملوثة إلى مياه صالحة للري والزراعة، بينما تُستخدم أخرى لتنقية المياه وجعلها صالحة للاستهلاك البشري.


أسباب قلة المياه العذبة

هذه الأسباب تشمل زيادة عدد السكان وارتفاع استهلاك المياه للفرد، تؤدي التغيرات المناخية أيضًا إلى تأثيرات سلبية على توافر المياه العذبة في جميع أنحاء العالم.


 يمكن أن تتضمن هذه التأثيرات تقلبات في نمط وتوزيع الأمطار، وتغيرات في نمط التساقط الثلجي وذوبان الجليد، مما يؤدي إلى تقليل تدفق الأنهار والبحيرات ويجعل الموارد المائية أكثر عرضة للجفاف.


إدارة المياه والحفاظ على الموارد المائية أصبحا أمورًا حيوية لضمان توفير المياه العذبة للأجيال الحالية والمستقبلية، وهذا يتطلب اتخاذ إجراءات فعالة مثل زيادة كفاءة استخدام المياه وتطوير التقنيات لتحلية المياه والاستثمار في مشاريع لحفظ وتوجيه المياه.


مصادر المياه العذبة كبيرة، وغير محدودة . صواب خطأ

العبارة خاطئة، حيث أن مصادر المياه ليست كبيرة بالمقدار الذي يغطي الاستهلاك البشري، كما أن المياه العذبة تمثل نسبة قليلة من إجمالي المياه المتوفرة على الكوكب، وتعبر هذه المصادر محدودة ومع أن بعض هذه المصادر متجدد الا أنها النسبة الأكبر هي لمصادر غير متجددة.

ما هي اكبر مصادر المياه العذبة؟

تعد المياه الجوفية هي المصدر الرئيسي للمياه العذبة على سطح الكوكب.

أين يوجد معظم الماء العذب؟

كمية كبيرة من المياه العذبة على كوكب الأرض تكمن في الغلاف الجليدي والأنهار الجليدية، وتبلغ نسبتها حوالي 68%، بينما توجد حوالي 30% من هذه المياه في الطبقات الجوفية، وتكون نسبتها على السطح بشكل عام ضئيلة للغاية ولا تتجاوز 0.3%، وتشمل هذه المياه السطحية الأنهار، والبحيرات، والمستنقعات.

هل المياه العذبة مالحة؟

تتميز المياه العذبة بمستوى منخفض للملوحة، وعادةً ما تحتوي على نسبة منخفضة من الأملاح تكون أقل من 0.5 جزء لكل ألف (ppm)، أما المياه المالحة تتميز بمستوى عالٍ من الملوحة، حيث يصل تركيز الأملاح فيها إلى أكثر من 35,000 ppm في المحيطات.

وفي الختام، يعتبر الماء العذب هو أساس الحياة، ولابد من الحفاظ عليه لضمان استمرار البشرية، وذلك لكونه يستخدم في العديد من المجالات ولا يقتصر فقط على الشرب والاستخدام الآدمي.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-