المدينة المنورة قديما

المدينة المنورة قديما

    المدينة المنورة قديما
    المدينة المنورة المباركة هي إحدى مدن المملكة العربية السعودية وهي من أهم المدن التي شهدت فجر الإسلام وعاش فيها رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام فترة طويلة من حياته حيث كانت مركز مهم للدعة الإسلامية، وتقع المدينة المنورة بالتحديد في الجهة الغربية من المملكة.
    وتعتبر أكثر المدن قداسة بعد مكة المكرمة والتي تبعد عنها بحوالي أربعمائة كيلو متر من الجهة الشمالية الشرقية، أما المسافة التي تقع بينها وبين البحر الأحمر تقدر بمائة وخمسين كيلو متر كما أنها قريبة جداً من ميناء ينبع والذي يقع بالتحديد في الجهة الجنوبية الغربية وسنتناول معكم اليوم المدينة المنورة قديما وحديثا.
    المدينة المنورة قديما

    المدينة المنورة قديما
    في كتب العلماء المسلمين تم الإشارة أن المدينة المنورة قديما كان يسكنها العماليق والمعينيين حيث أنهم أول من سكنوا هذه المدينة وبعد ذلك سكنها اليهود الذين أتوا من فلسطين وذلك بعد حادثة تدمير بيت المقدس على يد بخنتصر، وسكنها أهالي اليمن بعد انهيار سد مأرب حيث هاجر إليها آلاف من قبائل مملكة سبأ.
    وكانت الأوس والخرزج من القبائل التي سكنت المدينة المنورة قديما فقد أعجب القبيلتان بأرض المدينة المنورة الخصبة كثيراً بالإضافة لوفرة ينابيع المياه لذلك سعت كل قبيلة لاستغلال هذا وفيما بعد اندلعت بينهم حروب طاحنة استمرت أكثر من 100 عام حتى حل الإسلام على المدينة المنورة والملقبة إلى الآن بطيبه الطيبة.
    المدينة المنورة قديما

    الاسم القديم للمدينة المنورة
    أشارت الكتابات المعينية أن الاسم القديم للمدينة المنورة كان يثرب حيث كان اسم يثرب رائجاً وشائعاً بشكل كبير قبل القرن السابع قبل الميلاد، وذكر أن الجغرافي المشهور بطليموس ذكر اسمها أيضاً، واختلف العلماء والمؤرخون العرب على سبب التسمية.
    حيث اعتقد البعض أن يثرب اسم مشتق من التثريب والذي يأتي بمعنى الفساد، وقال البعض الأخر أن هذا الاسم منسوب إلى رئيس العماليق يثرب ويوجد الكثير والكثير من تفسيرات اسم المدينة المنورة قديما.
    ومن الجدير بالذكر أن المدينة المنورة والتي كانت تعرف قديماً باسم يثرب تأسست قبل الهجرة بحوالي ألف وستمائة سنة وكان يعيش فيها قبائل عربية اسمها عبيل، والنصوص الآشورية ذكرت أن المدينة موجودة قبل القرن السادس الميلادية، وهناك بعض النقوش الإغريقية للمدينة ذكرت باسم لاثريبو.
    المدينة المنورة قديما

    المدينة المنورة هي المدينة المباركة
    المدينة المنورة قديما وحديثا لها مكانة خاصة عند المسلمين في شتى بقاع العالم فهي المدينة المباركة التي باركها الله سبحانه وتعالى كما أن رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام دعا إليها حيث قال (( اللهم بارك لنا في مدينتنا وبارك لنا في مدنا وصاعنا اللهم بارك لنا في شامنا اللهم اجعل البركة بركة والذي نفسي بيده ما من المدينة شعب ولا نقب إلا وعليه ملكان يحرسانها حتى تقدموا عليها)).
    المدينة المنورة حديثا
    في التاسع عشر من جمادي الأولى لعام 1344هـ أصبحت المدينة المنورة تابعة بشكل رسمي لحمن المملكة السعودية، وذلك بعد أن قام الهاشميون بتسليم المدينة إلى الملك عبد العزيز بن آل سعود، ومن هذه الفترة شهدت المدينة تطوراً كبيراً وازدهار ملحوظ في شتى مناحي الحياة سواء كانت النواحي الاقتصادية أو السياسية أو الاجتماعية.
    كما قامت حكومة الدولة بتوسيع العمران والبناء فيها كما توسع المسجد النبوي بحوالي اثنين وثمانين متراً مربعاً وذلك في نوفمبر لعام 1984، وتضاعف عدد سكان المدينة في الثلاث عقود الأخيرة فأصبحت المدينة تضم سكان أصليين وسكان وافدين، وحالياً يقدر سكان المدينة بمليون نسمة وتطور المستوى الخدمي للمدينة بشكل كبير خاصة لزوار المعالم الدينية.

    مراد وعدي
    @مرسلة بواسطة
    بث مباشر علاج طبيعي وبطريقة بسيطة لكل الامراض نصائح ومعلومات اخبار وبث مباشر اماكن سياحية تعرف على افضل الاماكن السياحية في العالم العربي والغربي وافضل المدن والقرى والجزر التي تجذب اكبر عدد من السياح من كل بقاع العالم سفر فنادق وحجزات تحميل لعبة

    إرسال تعليق