-->

ريال مدريد يودع دوري ابطال اوروبا بعد الهزيمة التانية من مانشستر سيتي

ريال مدريد يودع دوري ابطال اوروبا بعد الهزيمة التانية من مانشستر سيتي
    بعد الهزيمة التي مني بها فريق ريال مدريد في مباراة الذهاب والتي كانت بهدفين مقابل هدف وطرد العميد راموس ،انتظرت الجماهير المدريدية مبارة الاياب لعلها تكون فرج ويعود الفريق بالتاهل من ملعب الامارات معقل مانشستر سيتي الانجليزي ، وكان مدجرب ريال مدريد الفرنسي زيدان يعرف جيدا معنى غياب العميد راموس الدي اصبح هو الهداف الاول للفريق بعد خروج البرتغالي رونالدو الى اليوفي.
    ومع بداية المباراة بدا ريال مدريد وباستقبال اللعب وسيطرة فريق مانشستر سيتي ،واعتمد على المضادات الخاطفة وهدا عكس اسلوب ريال مدريد الاسباني المعرف بالسيطرة على خط الوسط والاستحواد على الكورة ، نادي مانشستر سيتي معروف مؤخرا بامتلاك افضل اللاعبين في العالم والنادي يركز على دوري ابطال اوروبا هده السنة بشكل كبير حيث فرط في الدوري الانجليزي لصالح كبير انجلترا ليفربول الدي لم يجد من ينافسه محليا .

    وحاول فريق مانشستر سيتي السيطرة وفرض السيطرة وفعلا كان له ما يريد حسث سجل الهدف الاول مبكرا معتمدا على نجم الوسط كيفن دي بروين في السيطرة على الوسط والتمريرات الحاسمة التي كانت العلامة الفارقة وسجلو الهدف الاول في الدقيقة 9 وهو وقت مبكر مما كان كان له الاثر السلبي على نفسية لاعبي ريال مدريد ، واستجمع ريال مدريد قواه وتحكم في المباراة وتمكن من تسجيل الهدف عن طريق الفرنسي كريم بنزيما في الدقيقة 28 واضاع الفرقين مجموعة من الفرص لينتهي الشوط الاول بالتعادل 1-1 بين الفريقين.
    في الشوط التاني كان ريال مدريد يجتاج الى هدف ليعدل النتيجة في المبارتين وهدا ما جعل زيدان لا يغامر باوراقة كاملة والتي هي في الاساس لاعبين منتهين على غرار فاسكيز ويوفيتش وهم لاعبين لم يقدمو الشيء الدي يشفع لهم بالبقاء في ريال مدريد مما سهل مامورية مانشستر سيتي والدي واصل السيطرة على المباراة واللعب باقتصاد كبير واضافو الهدف التاني بعد تمريرة ملمترية من الفرنسي فاران الى مهاجم مانشستر سيتي وهنا الفرق بين راموس الدي من الممكن ان يسجل لك وان يخرج كرة من الشباك وفاران الدي يمكن ان يسجل على فريقه او تمرير كرة لمهاجمي الخصم.

    Follow by Email