فوز كبير من فريق ليفربول على نادي تشيلسي

فوز كبير من فريق ليفربول على نادي تشيلسي
    احتفل ليفربول بتتويجه بطلا للدوري الإنجليزي الممتاز، بفوز مثير على ضيفه تشيلسي (5-3) مساء الأربعاء في الأنفيلد، ضمن الجولة 37 وقبل الأخيرة من البريميرليج.

    وأحرز أهداف ليفربول كل من نابي كيتا في الدقيقة (23)، ترينت ألكسندر-أرنولد (38)، جورجينيو فينالدوم (43)، روبرتو فيرمينو (55) وأليكس أوكسليد تشامبرلين (84).

    فيما سجل لتشيلسي كل من أوليفييه جيرو في الدقيقة (45+3)، تامي أبراهام (61) وكريستيان بوليسيتش (73).
    لا يتوفر وصف للصورة.
    ورفع ليفربول الذي استلم كأس البطولة بعد انتهاء المباراة، رصيده إلى 96 نقطة قبل جولة واحدة على النهاية.

    فيما تأجل حسم تأهل تشيلسي إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بعدما تجمد رصيده عند 63 في المركز الرابع، بفارق الأهداف وراء مانشستر يونايتد، وبفارق نقطة أمام ليستر صاحب المركز الخامس.

    هجوم خاطف

    أول فرصة خطيرة في اللقاء جاءت في الدقيقة 7 عن طريق تشيلسي، الذي رفع ظهيره الأيمن ريس جيمس كرة عرضية، تابعها زميله مايسون مونت برأسه فوق

    وواصل تشيلسي جرأته، وتقدم جيمس بالكرة من الناحية اليمنى، قبل أن يسدد كرة فوق المرمى في الدقيقة 17، لكن ليفربول رد في الدقيقة 23، عندما أطلق نابي كيتا تسديدة عنيفة من خارج منطقة الجزاء هزت شباك تشيلسي.

    ومرر الدولي المصري محمد صلاح الكرة إلى فيرمينو الذي تلكأ في التسديد، ليبعدها من أمامه مدافع تشيلسي كيرت زوما في الدقيقة 28.

    وارتقى فينالدوم لركلة ركنية نفذها زميله أرنولد، لكن محاولته علت العارضة في الدقيقة 31، وبعدها بدقيقة ألغى الحكم هدفا لتشيلسي أحرزه مونت بداعي التسلل.

    طوفان الريدز

    وسرعان ما أضاف ليفربول هدفا ثانيا في الدقيقة 38، عندما نفذ أرنولد ركلة حرة مباشرة بيمينه من فوق الحائط البشري، لم يقو حارس تشيلسي كيبا أريزابالاجا على إبعادها لتتهادى في المرمى.

    إرسال تعليق